الاخبار

    الدار العراقية للازياء تساهم في احتفالية حوار الاديان

       
    50 مشاهدة   |   1 تقييم
    تحديث   31/01/2018 5:25 مساءا

     

    برعاية رئيس مجلس النواب العراقي، سليم الحبوري، ولمناسبة 'اليوم العالمي للاديان' شاركت الدار العراقية للأزياء في الاحتفالية التي أقامتها دائرة قصر المؤتمرات في التاسع والعشرين من كانون الثاني الحالي على القاعة الكبرى داخل مبنى البرلمان العراقي.

     

    استهل الحفل بكلمة لرئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، اكد فيها على سيادة سمة التسامح بين الطوائف العراقية ونبذ الخلافات والعمل بجد على بناء الوطن الذي تعرض لمحاولات عديدة من الاطراف الخارجية لتشتيت ابنائه.

     

     

    وشدد على ان الانتصار على الارهاب يعني توحدنا ضد الظلم والطغيان. واوضح وكيل وزارة الثقافه والسياحه والاثار، طاهر الحمود، ان حوار الاديان هو شعور الجميع بالمساواة وتكافؤ الفرص وعدم الشعور بالغبن مشيرا الى ان مصداقية اي حوار او شعار تكون بقربه من مبادئ الدستور وبنوده.

     

     

    واضاف الحمود ان حوار الاديان لايعني اقناع الاخر بالتخلي عن دينه بل قبول ديانته واحترامها , ودعا الى ارساء اسس واضحه ومتينه للعلاقة بين الجميع تنبع من مفهوم المواطنة. واشار رئيس لجنة الاوقاف النيابية، على العلاق، الى ضرورة رص الصفوف ونشر رسالة الاسلام

     

     

    اما رئيس ديوان الوقف السني، الدكتور عبداللطيف الهميم، فقد ذكر ان جميع الاديان جاءت لتمجد قيمة الانسانية وقيمة العدالة والسلام ومحاربة كل الافكار الهدامة التي اساءت الى النسيج المجتمعي، ودعا الى تقوية وبناء قدرات الانسان لمحاربة كل فكر متطرف يتخذ من الدين ذريعه لتاجيج الطائفية والاقتتال.

     

     

     ثم قدم مدير عام دائرة قصر الموتمرات، محمود اسود، الشكر لجميع الحاضرين، مبينا ان هذه الاحتفالية هي بمثابة رسالة محبة لكل العراقيين , تخلل الحفل تراتيل دينية ولوحات فنية بقيادة الماسترو علي خصاف، إذ قدمت الفرق المشاركة تلك اللوحات وهم يرتدون ازياء عراقية لأطياف الشعب العراقي

     

     

    انتجتها انامل فناني الدار العراقية للأزياء. حضر الاحتفالية عدد من السفراء وممثلين القنصليات الاجنبية والعربية، وعدد من الوزراء والوكلاء واعضاء البرلمان، فضلا عن ممثلي الطوائف العراقية المختلفه وممثلي دوائر الوزارة وسائل الاعلام.

     

     




    © حقوق النشر محفوظة لدار الازياء العراقية 2016
    3:45