من نحن

     
     
     
     
    تعد الدار العراقية للأزياء علامة فارقة في الواقع الثقافي المعاصر لتمتعها بشخصية معنوية وإستقلال مالي أسست الدار عام/1970ويرأسها مدير عام يعين بموجب قرار من مجلس الوزراء يليه معاون للشؤون ألإدارية والمالية.. وللدار هيكلية إدارية تناط لها مسؤولية توزيع المهام على الاقسام والشعب الانتاجية والفنية والاعلامية والخدمية.

    الدار العراقية للأزياء هي رائدة حركة ثقافية متجددة ومتفاعلة مع التاريخ والبيئة تعيد بناء الإنتماء الى الجذور وتبحر في عالم الذاكرة الشعبية لتشكيل الموروث الحضاري وتستنبطه بأشكال مرسومة بالريشة والألوان والخيوط تسر الناظر وتقدم دعوة الى إحياء التراث، ومقاومة إندثاره فالرقم الطينية والأختام الإسطوانية والكتابة الأولى وما قام بعد ذلك من حضارات المدن السومرية والأكدية والبابلية هي دليل على الرغبة في ترك بصمة للأجيال القادمة لتسحر كل من يتذوّق الفن الأصيل ويقف أمامه بإحترام وفخر بحضارات إمتدت الى عشرات القرون، كنوز تعود الى أزمنة عريقة استلهمتها الدار العراقية للأزياء في إستعادات متكررة للبواكير لتسقي من ذات الأرض الرافدينية المعطاء ومن ينابيعها الأولى ثمرة جهود الإنسان العراقي وتتحول الى نفائس وفي لحمة كل قطعة فنية وكل فكرة نرى معاناة الفنان في ولادة العمل العظيم .

    استعادت الدار نهضتها مابعد احداث 2004التي حولت نتاجها وجدرانها وممراتها الى أنقاض وهياكل خاوية فضاع جزءاً مهماً من انجازات الدار. ولكن بجهد الخيّرين من أبنائها استخلصت من كل ذلك التاريخ المشرق ما أعاد الحياة إليها لتكون بحق سفيرة الحلم العراقي الى الإنسانية جمعاء.

     

    © حقوق النشر محفوظة لدار الازياء العراقية 2016
    3:45